حسين الحوثي: آلاف اليمنيين يدفنون رفات مؤسس جماعة الحوثيين

Image caption مراسم الدفن شارك فيها ممثلا للرئيس اليمني.

شارك عشرات الآلاف من اليمنيين الشيعة في مراسم دفن رفات مؤسس جماعة الحوثيين المسلحة بعد تسعة أعوام من قتله في معارك مع القوات الحكومية.

وسلمت الحكومة اليمنية بقايا حسين الحوثي إلى عائلته في وقت سابق من العام الجاري كبادرة حسن نوايا وللتعبير عن الرغبة في المضي قدما في محادثات التصالح الوطنية الرامية إلى صياغة دستور جديد قبل انتخابات العام المقبل.

وكان الرئيس السابق علي عبد الله صالح قد أمر بدفن الحوثي في السجن المركزي بصنعاء كي لا يتحول القبر إلى مزار للشيعة من أتباع الطائفة الزيدية.

ويسيطر الحوثيون على محافظة صعدة الشمالية وبعض المناطق في محافظات مجاورة تقع على الحدود مع السعودية.

وشارك في مراسم الدفن ممثل عن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

لكن متحدث باسم الحوثيين اتهم الحكومة برفض منح تأشيرة للعديد من الشخصيات البارزة التي كانت ترغب في السفر إلى اليمن لحضور مراسم الدفن، بحسب ما نقلته "رويترز".

ويرغب المجتمع الدولي في استعادة الاستقرار داخل اليمن، الذي تعتقد الولايات المتحدة أن الفرع الأكثر خطورة لتنظيم "القاعدة" ينشط فيه.

المزيد حول هذه القصة