مقتل سبعة من مسلحي القاعدة في غارة على شمال اليمن

قتل سبعة مسلحين يعتقد بأنهم ينتمون لتنظيم القاعدة الاحد في اربع غارات نفذتها على الارجح طائرة من دون طيار في محافظة الجوف بشمالي اليمن، حسبما قال مصدر قبلي.

وذكر المصدر ان الغارات استهدفت سيارة في منطقة خب الشعف في محافظة الجوف، بالقرب من الحدود السعودية.

واضاف ان "اربعة يمنيين قتلوا بينهم حسن صالح حريدان وسلطان عزيز حريدان وعلي صالح قارين"، اما الثلاثة الآخرون الذين تفحمت جثثهم فهم سعوديون و"يعتقد ان هؤلاء من القاعدة".

وقال شهود عيان لفرانس برس إن الغارة التي استهدفت خب الشعف تبعتها ثلاث غارات اخرى في المنطقة نفسها ولم يتضح ما اذا كانت اسفرت عن ضحايا.

وتقوم الطائرات الاميركية من دون طيار بقصف اهداف يعتقد انها للقاعدة في اطار الحرب الاميركية على "الإرهاب" في دول عدة.

وافادت القاعدة من ضعف الحكومة المركزية ومن الاحتجاجات ضد الرئيس السابق علي عبدالله صالح في 2011 لتوسيع نفوذها والسيطرة على مساحات واسعة في جنوبي البلاد وشرقيها.

الا ان الجيش اليمني نجح في طرد القاعدة من معظم معاقلها في 2012 ويشن حملة على مسلحيها حاليا في شرقي البلاد.