دعوة إلى تشكيل ألوية عسكرية سنية للقتال في سوريا

Image caption الرابطة تقوم منذ أكثر من عام بإرسال السلاح لدعم "المجاهدين" في سوريا

دعا الشيخ صفوت حجازي علماء المسلمين إلي تشكيل ألوية عسكرية وإرسالها للقتال في سوريا.

جاء ذلك في كلمة وجهها حجازي خلال مؤتمر يعقد في القاهرة تحت عنوان "موقف علماء الأمة من القضية السورية".

وقال حجازي في تصريح لمراسل بي بي سي في القاهرة خالد عز العرب إن رابطة علماء أهل السنة، والتي يحتل فيها حجازي موقع نائب الرئيس، بدأت بالفعل قبل حوالي عشرة أيام إعداد مقاتلين من مصر وغيرها من الدول التي تنشط فيها الرابطة لإرسالهم إلي سوريا، مشيرا إلي أن الرابطة تقوم منذ أكثر من عام بإرسال السلاح لدعم "المجاهدين في أرض الشام".

وتعد هذه هي المرة الأولى في مصر التي تعلن فيها شخصية اسلامية بارزة عن مبادرة صريحة لإرسال مقاتلين إلي سوريا بشكل منظم، وإن كان العامان الماضيان شهدا مشاركة من أفراد مصريين في القتال الدائر هناك.

ويضم المؤتمر الذي عقد الخميس بأحد فنادق القاهرة مجموعة من الشخصيات البارزة في مجال الدعوة الاسلامية، من بينهم يوسف القرضاوي ومحمد العريفي وأبو إسحق الحويني وحازم صلاح أبو اسماعيل، إلى جانب الشيخ حسن الشافعي مستشار شيخ الأزهر.

وفي الكلمة الافتتاحية للمؤتمر شدد، القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، على "حتمية انتصار الشعب السوري" وسقوط نظام بشار الأسد وحلفائه، قائلا "سنحتفل قريبا بسقوطهم وسنصلي في المسجد الأموي قريبا إن شاء الله".

وحفلت كلمات المتحدثين بهجوم لاذع على حزب الله اللبناني الذي يشارك مقاتلوه في الصراع إلي جانب القوات النظامية. وصف القرضاوي الحزب بأنه "حزب الشيطان"، بينما استخدم الداعية السعودي محمد العريفي لوصفها تعبير "حزب اللات"، كناية عن إله كان يُعبد في شبه الجزيرة العربية قبل ظهور الإسلام.

وظهر جليا خلال المؤتمر مدى العداء الذي صار عميقا بين السنة والشيعة بعد عامين من الصراع الذي اصطبغ بلون طائفي في سوريا.

فقد شدد المتحدثون في المؤتمر عدة مرات على أن الغالبية الساحقة من المسلمين ينتمون للمذهب السني، واعتبروا بالتالي أن ما يحدث في سوريا هو حرب على الاسلام ومحاولة للقضاء على مذهب السنة.

قيادة طائفية

وقال ممثل الأزهر الشيخ حسن الشافعي "لن يكون الهلال الخصيب الجديد تحت قيادة طائفية، ولكنه سيبقى عربيا أصيلا وسيبقى كما هو، في هذه البلاد العربية المسلمة السنية".

ويأتي هذا المؤتمر كحلقة أولى من سلسلة فعاليات تنظمها في القاهرة هذا الأسبوع هيئات اسلامية متعددة، ويتلوه مهرجان جماهيري في إحدى ساحات شرق العاصمة، بينما يلقي العريفي خطبة صلاة الجمعة في مسجد عمرو بن العاص.

وتنتهي الفعاليات السبت بمؤتمر تنظمه الهيئة الشرعية للحقوق والاصلاح ويحضره الرئيس المصري محمد مرسي.

دعا صفوت حجازي، نائب رئيس "رابطة علماء أهل السنة"، علماء المسلمين إلى تشكيل ألوية عسكرية وإرسالها للقتال في سوريا.

جاء ذلك في كلمة وجهها حجازي خلال مؤتمر يعقد في القاهرة تحت عنوان "موقف علماء الأمة من القضية السورية"، والذي ضم عددا من الشخصيات الاسلامية المعروفة من بينهم يوسف القرضاوي ومحمد العريفي وابو اسحق الحويني وحازم صلاح ابو اسماعيل.

وقال حجازي في تصريح لبي بي سي إن رابطة علماء أهل السنة بدأت بالفعل قبل حوالي عشرة أيام إعداد مقاتلين من مصر وغيرها من الدول التي تنشط فيها الرابطة لإرسالهم إلي سوريا.

وأشار إلى أن الرابطة تقوم منذ أكثر من عام بإرسال السلاح لدعم "المجاهدين" في سوريا.