أحداث زاوية أبو مسلم: الشرطة المصرية تعتقل 8 للاشتباه في علاقتهم بمقتل 4 من الشيعة

Image caption يشكل الشيعة أقل من 1% من المصريين

اعتقلت الشرطة المصرية ثمانية أشخاص للاشتباه في تورطهم في قتل وسحل أربعة مصريين شيعة في قرية قرب القاهرة.

و تكثف الشرطة جهودها للقبض على بقية المشتبه فيهم الذين فروا من بيوتهم إثر الحادث.

وكان أربعة من المصريين الشيعة بينهم الشيخ حسن شحاتة الذي يوصف بأنه زعيم الشيعة في مصر وشقيقيه قد قتلوا وجرح خمسة آخرون مساء الأحد في قرية زاوية ابو مسلم.

وقام عدد كبير من أهالي القرية بالاعتداء بشكل جماعي على منزل يملكه شيعي مصري كان يستضيف الضحايا وعدد أخر من الشيعة لإحياء مناسبة دينية.

وقام المهاجمون بضرب الضحايا الأربعة حتى الموت وسحلهم في شوارع القرية بسبب ما قالوا إنه سب للصحابة وزوجات النبي محمد.

من جانبها أدانت الرئاسة المصرية ورئيس الوزراء هشام قنديل الهجوم بدون الاشارة الى مذهب القتلى الديني.

وقال بيان الرئاسة المصرية إنها "تدين حادث مقتل أربعة مواطنين مصريين بقرية أبو مسلم بمركز أبو النمرس بالجيزة".

وأضاف البيان أن "الحادث المؤسف يتنافى تماماً مع روح التسامح والاحترام التي يتميز بها الشعب المصري المشهود له بالوسطية والإعتدال ورفضه التام لأي خروج على القانون أو إراقة للدماء أيا كان مبعثه".