جبهة الإنقاذ الوطني في مصر: مظاهرات الأحد "تصديق على سقوط نظام محمد مرسي"

مصر
Image caption اعتبرت جبهة الخلاص الوطني أن مظاهرات الأحد بمثابة إعلان وفاة

قالت جبهة الانقاذ الوطني المعارضة في مصر إن خروج الجماهير المصرية إلى الشوارع الأحد هو "تصديق على سقوط نظام محمد مرسي."

وأصدرت الجبهة بيانين، يحمل الأول منهما عنوان "بيان الثورة رقم 1" قالت فيه إن الشعب المصري "مستمر في استكمال ثورته، وسوف يفرض إرادته التي وضحت بجلاء في جميع ميادين تحرير مصر".

وطالب البيان جماهير الشعب المصري "بالبقاء السلمي في جميع ميادين وشوارع وقرى ونجوع البلاد والإمتناع عن التعامل مع الحكومة الإخوانية...حتى سقوط آخر معاقل هذا التنظيم المستبد".

وجاء في البيان الثاني أن جبهة الانقاذ الوطني تعتبر أن النظام الحالي "قد سقطت شرعيته وأنه لا يوجد أمامه خيار سوى الرحيل فورا."

وطالبت جبهة الانقاذ المصريين "بالاستمرار في الاعتصام السلمي في الميادين، وإعلان الاضراب العام حتى تتحقق مطالب الشعب، وإعادة ثورة 25 يناير إلى مسارها الصحيح."

واجتاحت القاهرة ومدن أخرى مظاهرات ضخمة تطالب باستقالة الرئيس مرسي، وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

في حين احتشد أنصار مرسي في ميدان رابعة العدوية في حي مدينة نصر بالقاهرة للتأكيد على دعمهم لشرعية الرئيس، رافعين لافتات تدين المعارضة.

المزيد حول هذه القصة