الأمم المتحدة: 761 قتيلا بالعراق في يونيو / حزيران

Image caption كان مجموع عدد القتلى الذين سقطوا في العراق في العام الماضي قد بلغ 4471 قتيلا

إنخفض عدد قتلى أعمال العنف في العراق في يونيو / حزيران إلى 761 مقارنة بالشهر الذي سبقه، الذي كان أكثر الشهور دموية منذ موجة العنف الطائفي التي مرت بالعراق في عامي 2006 و2007، وفق اعلان الأمم المتحدة الإثنين.

وكان شهر مايو / أيار قد شهد مقتل أكثر من ألف شخص.

ورغم أن مستوى العنف في العراق الآن لا يقارن بتلك الأيام، الا ان البلاد ما زالت تشهد أعمال عنف يومية تودي بحياة العشرات.

وجاء في بيان أصدرته المنظمة الدولية أن غالبية الذين سقطوا في يونيو / حزيران كانوا من المدنيين، اضافة الى 131 شرطيا و76 من رجال الأمن.

وكانت أشد المناطق تأثرا بأعمال العنف العاصمة بغداد التي قتل فيها 258 شخصا، بينما تجاوز عدد القتلى في كل من محافظات صلاح الدين وديالى ونينوى والأنبار المئة.

وكانت الشرطة العراقية قد عثرت الإثنين على جثث ثمانية من عناصر الصحوات كانوا قد قتلوا في بلدة الطارمية التي تبعد بمسافة 25 كيلومترا عن بغداد.

وكان مجموع القتلى الذين سقطوا في العراق في العام الماضي قد بلغ 4471 قتيلا.

المزيد حول هذه القصة