وليم بيرنز: حزب الله يضع مصلحته ومصلحة إيران فوق مصلحة لبنان

إنتقد نائب وزير الخارجية الأمريكي وليم بيرنز تدخل حزب الله في سوريا، وقال إن الحزب يضع مصلحته الخاصة ومصلحة إيران وسوريا فوق مصلحة لبنان واللبنانيين.

وأضاف المسؤول الأمريكي أن الولايات المتحدة تدين "بكل قوة" سياسات حزب الله في سوريا التي قال إنها "تهدد مستقبل لبنان."

وقال بيرنز "في هذا الوقت المضطرب، انه في مصلحة كل اللبنانيين أن يتحلوا بأقصى درجات ضبط النفس وأن يظهروا احترامهم لأمن واستقرار لبنان."

وأضاف أنه عبر للرئيس اللبناني ميشال سليمان عن "مواساة الولايات المتحدة العميقة للقتلى من الجيش اللبناني والمدنيين الذين سقطوا مؤخرا في صيدا."

وانتقد بيرنز قرار الحكومة اللبنانية تأجيل الانتخابات النيابية الشهر الماضي قائلا إن القرار يقوض ثقة الشعب بحكومته ويزعزع ثقة المجتمع الدولي بمؤسسات الدولة اللبنانية.