لبنان: "علماء" طرابلس يعلنون تضامنهم مع الأسير

Image caption مؤيدون للأسير يتظاهرون انتصارا له في صيدا

عقد مشايخ وعلماء في دار الفتوى في طرابلس شمالي لبنان اجتماعا أعلنوا فيه تضامنهم مع الشيخ السلفي أحمد الأسير، مطالبين الدولة بعدم ملاحقته حفاظا على السلم الأهلي والعيش المشترك في لبنان.

واتهم رئيس هيئة العلماء المسلمين الشيخ سالم الرافعي الجيش اللبناني بالتواطؤ مع حزب الله، في إشارة إلى الاشتباكات التي وقعت في صيدا الأسبوع الماضي بين الجيش ومقاتلين تابعين للأسير، والتي نفى الجيش أن يكون حزب الله قد شارك فيها.

وأضاف الرافعي أن عدم استقرار الامن في البلاد يعود إلى "تهميش الطائفة السنية،" متهما القضاء اللبناني "بالعمل لخدمة المشروع الإيراني،" على حد قوله.

يذكر أن الأحداث في صيدا أسفرت عن مقتل عشرين جندي لبناني وعدد غير معروف حتى الآن من المقاتلين، فيما لا يزال مصير أحمد الأسير مجهولا.

المزيد حول هذه القصة