استقالة 6 وزراء من الائتلاف الحكومي في المغرب

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

استقال ستة وزراء من الائتلاف الحكومي في المغرب يتبعون حزب الاستقلال، الشريك الأصغر في الائتلاف، على خلفية جدل حول الدعم الحكومي لبعض السلع، وذلك حسب ما صرح به متحدث باسم الحزب.

ويشارك حزب الاستقلال في الائتلاف الحكومي مع حزب التنمية والعدالة الذي فاز بالانتخابات التي جرت عام 2011 بعد اتخاذ دستور جديد اقترحه الملك محمد السادس.

وقال المتحدث باسم الحزب عادل بن حمزة لوكالة أنباء رويترز "وزراؤنا سيقدمون استقالتهم اليوم الثلاثاء، لم نعد في الائتلاف".

ولم يتضح فيما إذا كان الملك سيقبل استقالاتهم، إلا أن مراقبين يقولون ان خطوة حزب الاستقلال قد لاتكون عفوية وربما كانت تحظى بتأييد القصر.

ويعترض حزب الاستقلال الذي ينتمي إليه وزير المالية على نية الحكومة الشروع في تحرير أسعار بعض السلع الاساسية من التدخل الحكومي بعد شهر رمضان.

وتسعى الحكومة الى تجنب انخفاض مستوى المعيشة الذي قد يجلب الاستياء الشعبي، لكنها ترى أن هناك ضرورة للسيطرة على الدعم الحكومي للسلع بسبب الأزمة الاقتصادية التي تواجهها.

المزيد حول هذه القصة