تقارير: مقتل نائب أمير تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي

Image caption الجزائر شهدت في التسعينات قتالا بين القوات الحكومية ومقاتلين إسلاميين.

أفادت الأنباء الواردة من الجزائر بمقتل أربعة مسلحين إسلاميين بينهم نائب أمير تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي أبو الوليد التهامي.

وقتلت القوات الخاصة الجزائرية المسلحين الأربعة في كمين ليلة الجمعة، بحسب ما نقلته قناة النهار الجزائرية الخاصة.

وانضم التهامي (36 عاما) إلى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي عام 2002 وأصبح مقربا من أمير التنظيم عبد المالك دروكدال، بحسب ما نقلته "رويترز" عن محلل أمني.

ويركز هذا الفرع من تنظيم القاعدة نشاطه في منطقة الساحل، لكن يبقي على وجود قوي فيما يعرف بـ"مثلث الموت" شمالي الجزائر بين مدن بومرداس والبويرة وتيزي وزو، على بعد 100 كلم شرقي العاصمة الجزائرية.

يذكر أن الجزائر شهدت في التسعينات قتالا بين القوات الحكومية ومقاتلين إسلاميين خلف حوالي 200 ألف قتيلا بحسب تقديرات رسمية.