مقتل 5 أشخاص في أعمال عنف في مصر

Image caption نقطة عسكرية في سيناء

قتل مدنيان وأصيب ثالث داخل منزلهم في هجوم صاروخي شنه مسلحون الجمعة على نقطة تفتيش للجيش المصري في العريش بشمال سيناء.

كما قتل 3 أشخاص وأصيب سبعة آخرون مساء الجمعة في اشتباكات بين مؤيدي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي ومعارضيه في مدينة المنصورة في دلتا النيل، وفق وكالة فرانس برس.

وتتصاعد التوترات الأمنية في مصر، خصوصا في منطقة سيناء المضطربة منذ عزل الرئيس مرسي الذي ينتمي للإخوان المسلمين مطلع يوليو/تموز الحالي.

سيناء

وقالت مصادر أمنية إن القذيفة الصاروخية التي كانت تستهدف نقطة تفتيش بمنطقة غرناطة بالعريش، أصابت منزلا بالخطأ فقتلت مدنيين واصابت ثالثا.

وشهدت سيناء مساء الجمعة هجمات أخرى على مواقع للجيش والشرطة.

وقالت مصادر أمنية إنه "تم استهدافه مركزين لشرطة العريش من قبل مسلحين قاموا بإطلاق الرصاص من أسلحة رشاشة ثقيلة" من دون أن تسجل إصابات.

وفي هجوم آخر دوت انفجارات كبيرة في المنطقة الخلفية للكتيبة 101 بمدينة العريش.

وأوضحت المصادر أن "الانفجارات ربما تعود لإطلاق قذائف صاروخية على المنطقة الخلفية للكتيبة".

وتتمركز في تلك المنطقة التعزيزات العسكرية التي وصلت أخيرا إلى سيناء عقب موافقة إسرائيل على نشر القوات المسلحة المصرية كتيبتي مشاة لمحاربة من يصفهم الجيش المصري بالإرهابيين.

وأفاد سكان في اتصال هاتفي مع فرانس برس أن "مروحيات آباتشي حلقت في أجواء العريش لمطاردة مسلحين."

ومنذ إطاحة الجيش الرئيس مرسي، إثر مظاهرات حاشدة مناوئة له، قتل 15 من رجال الأمن أغلبهم من الشرطة المصرية وأصيب أكثر من 10 كما قتل 3 مدنيين في هجمات لمسلحين بعد أن هدد قادة إسلاميون علنا "بمقاومة" ماسموه "الإنقلاب العسكري" بشكل مسلح.

ودفع الجيش المصري بتعزيزات عسكرية إلى شمال سيناء الثلاثاء بعد موافقة إسرائيل حيث قالت قيادات الجيش إنهم يعتزمون القيام بعملية عسكرية في سيناء بعد تصاعد وتيرة العنف.

المنصورة

وفي مدينة المنصورة في دلتا النيل قتل 3 اشخاص في اشتباكات بين مؤيدي الرئيس المعزول ومعارضيه، كما أصيب سبعة اخرون.

ونقلت وكالة فرانس برس عن عادل السعيد المسؤول في مستشتفى المنصورة العام قوله "إن القتلى هم 3 سيدات من مؤيدي مرسي".

وأفادت تقارير أن الضحايا وقعوا عندما هاجم مسلحون مسيرة مؤيدة لمرسي.

واضاف أن القتلى و المصابين تعرضوا للطعن بأسلحة بيضاء وللضرب بأعيرة الخرطوش.

وقال مصدر طبي آخر أن هناك 3 قتلوا بالرصاص الحي بينما أصيب 10 أخرون بإطلاق نار، بينهم سيدة في حال خطرة.

المزيد حول هذه القصة