شجار بين تجار وباعة متجولين في منطقة الأزهر وسط القاهرة يسفر عن 15 قتيلا

حادثة الأزهر
Image caption أحرق الباعة المحل التجاري وبداخله 13 شخصا

أفادت مصادر أمنية مصرية بمقتل 15 شخصا في مشاجرة بين باعة متجولين وتجار في منطقة الأزهر وسط العاصمة القاهرة.

وأوضحت المصادر أن 13 شخصا قضوا نحبهم حرقا أو اختناقا.

وذكرت تقارير أن المشاجرة بدأت بعد أن أطلق أحد التجار النار فقتل شخصين، مما أدى إلى تجمع أفراد عائلة المجني عليهما،وإحراقهم محل التاجر وبداخله 13 شخصا.

ونقلت وكالة فرانس برس عن خالد الخطيب رئيس الإدارة المركزية للرعاية العاجلة والحرجة بوزارة الصحة المصرية قوله إن "15 شخصا قتلوا في الحادث بينهم اثنان بالرصاص والطعن و13 حرقا واختناقا".

وأكد شهود عيان أن الباعة المتجولين "احتجزوا الأشخاص الـ13 داخل المحل وأشعلوا النيران فيه".

ولا يرتبط الحادث بحالة التوتر السياسي التي تشهدها البلاد بعد عزل الرئيس المصري محمد مرسي في 3 من يوليو/تموز الجاري، وما أعقب ذلك من مواجهات بين أنصاره ومعارضيه وقوات الأمن.

المزيد حول هذه القصة