الجيش التونسي "يحاصر ارهابيين" قرب الحدود الجزائرية

Image caption توانسة يتذكرون قتلى جيشهم الثمانية

شرع الجيش التونسي في ساعة مبكرة من يوم الجمعة في هجوم يستهدف "مجموعة ارهابية" في منطقة قريبة من الحدود مع الجزائر شهدت الاسبوع الماضي مقتل ثمانية جنود تونسيين، حسبما صرح به مصدر عسكري لوكالة فرانس برس.

وقال المصدر "إن القتال ما زال مستعرا، وان المجموعة الارهابية محاصرة."

وقال المصدر إن العملية تجري في منطقة تبعد عن بلدة القصرين بمسافة 16 كيلومترا قرب جبل شانبي حيث عثر على جثث الجنود الثمانية يوم الاثنين الماضي وقد ذبحوا بعد ان وقعوا في كمين نصبه لهم مسلحون جهاديون.

وأدى الحادث الى قيام الجيش الجزائري بتعزيز وجوده في المنطقة الحدودية، حسبما صرح به وزير الداخلية الجزائري دحو ولد قابلية يوم الخميس.

وقال الوزير الجزائري إن "الجيش عزز موارده وقدراته في الحدود الشرقية للبلاد بسبب المشاكل التي تعاني منها تونس."

يذكر ان القوات التونسية كانت قد كثفت من جهودها للبحث عن مجموعة مسلحة في منطقة جبل شانبي منذ الربيع، وذلك عقب مقتل واصابة عدد من افراد القوات المسلحة جراء انفجار عبوات زرعها المسلحون.

المزيد حول هذه القصة