الأزمة في مصر: تحديد جلسة محاكمة 6 من قيادات الإخوان بينهم الشاطر

Image caption خيرت الشاطر الرجل القوي في جماعة الإخوان

حددت محكمة استئناف القاهرة جلسة 25 أغسطس/ آب الجاري لبدء أولى جلسات محاكمة 6 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، وذلك في قضية اتهامهم بارتكاب جرائم قتل والتحريض على قتل المتظاهرين أمام مقر مكتب الإرشاد الخاص بالجماعة بمنطقة المقطم بالقاهرة.

يذكر أن اثنين فقط من هؤلاء الستة هم قيد الاحتجاز حاليا على ذمة هذه القضية وهما خيرت الشاطر ومحمد رشاد بيومي نائبا المرشد العام لجماعة الإخوان.

أما الأربعة الباقون فمطلوب القبض عليهم وأبرزهم المرشد العام محمد بديع اضافة إلى مصطفى عبد العظيم البشلاوي ومحمد عبد العظيم البشلاوي وعاطف عبد الجليل السمري.

وكانت النيابة العامة قد نسبت إلى مصطفى ومحمد البشلاوي وعاطف السمري تهم القتل والشروع في قتل وحيازة المفرقعات وأسلحة نارية.

ونسبت النيابة إلى بديع والشاطر وبيومي الاشتراك عن طريق الاتفاق والتحريض والمساعدة مع المتهمين الثلاثة الأول، وآخرين مجهولين في القتل والشروع في القتل وحيازة المفرقعات والبنادق الآلية والخرطوش.

وكانت اشتباكات قد وقعت أواخر يونيو/ حزيران الماضي أمام المقر الرئيسي لجماعة الإخوان بمنطقة المقطم، بين مؤيدي الرئيس الذي أطيح به محمد مرسي ومعارضيه، اسفرت عن مقتل ثمانية من المتظاهرين المعارضين للإخوان المسلمين.

يأتي ذلك في الوقت الذي أمرت النيابة العامة المصرية بحبس السفير محمد رفاعة الطهطاوي الرئيس السابق لديوان رئاسة الجمهورية، ونائبه أسعد الشيخة، وذلك لمدة 15 يوما احتياطيا، لاتهامهما بالاشتراك في أحداث العنف التي وقعت أمام قصر الاتحادية الرئاسي في 5 ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي.

وحققت النيابة مع الطهطاوي والشيخة صباح الأحد في التهم الموجهة اليهما بالتحريض على الاحتجاز والتعذيب واستجواب المتظاهرين السلميين، بدون وجه حق، والتحريض على الاعتداء عليهم بمعرفة أعضاء جماعة الإخوان المسلمين.

المزيد حول هذه القصة

روابط من مواقع بي بي سي الأخرى

روابط خارجية ذات صلة

بي بي سي غير مسؤولة عن محتوى الروابط الخارجية