ملك السعودية يتبرع بمئة مليون دولار "لمكافحة الإرهاب"

الملك عبدالله
Image caption تعرضت السعودية لهجمات من تنظيم القاعدة بين 2003 و 2005

أعلن الملك عبدالله عاهل السعودية نيته التبرع بمليون دولار للأمم المتحدة لإنشاء "مركز لمكافحة الإرهاب"، حسب ما أفادت به وسائل إعلام سعودية الخميس.

وكانت السعودية قد وقعت اتفاقية مع الأمم المتحدة عام 2011 لإنشاء المركز، وقدمت 10 ملايين دولار من تكاليف إنشائه.

وقال الملك في كلمة ألقاها بمناسبة عيد الفطر "أعلن تقديم مئة مليون دولار لدعم عمل هذا المركز تحت مظلة الأمم المتحدة"، حسب وكالة الأنباء السعودية.

ودعا الملك المجتمع الدولي لدعم المركز "للتخلص من قوى الكراهية والتطرف والإجرام".

وكان العاهل السعودي قد تقدم بالفكرة عام 2005، حيث كانت بلاده قد تعرضت لموجة من الهجمات من تنظيم القاعدة بين عامي 2003 و 2005، وجعلت مكافحة الإرهاب إحدى أهم أولوياتها.

المزيد حول هذه القصة