مقتل 25 شخصا في عدد من الهجمات في العراق

قوات أمنية عراقية
Image caption تصاعد عمليات العنف في العراق في الأيام الأخيرة رغم الانتشار الأمني المكثف

أفادت مصادر أمنية وطبية بمقتل مقتل 25 وإصابة 98 شخصا في عدد من الهجمات الاثنين في محافظات ديالى وصلاح الدين والموصل بالعراق.

وكان أكثر هذه الهجمات دموية في مدينة بلد ذات الأغلبية الشيعية في محافظة صلاح الدين شمال بغداد، حيث أودى تفجير انتحاري بحزام ناسف استهدف مقهى شعبي فيها مساء الاثنين بحياة 12 شخصا، وإصاب 45 آخرين.

وفي المحافظة نفسها أفاد مصدر أمني أن مسلحين هاجموا صباح الاثنين مركزا للشرطة في قضاء الشرقاط.

وأوضح المصدر أن المسلحين كانوا يستقلون سيارات وهاجموا بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة في الصباح مركز شرطة السلام الواقع في قرية كنعوص في الجانب الأيسر لقضاء الشرقاط، وقد لاذوا بالفرار بعد وصول قوات مساندة من الجيش العراقي.

وأضاف أن الهجوم أدى إلى إصابة ضابط برتبة نقيب ومنتسبين اثنين من الشرطة المحلية وحرق سيارة تابعة لقوات الشرطة.

وفي محافظة ديالى أفادت مصادر أمنية بمقتل ثلاثة مدنيين وإصابة أربعة عشر آخرين بانفجار عبوة ناسفة في ساحة لكرة القدم في قضاء المقدادية الذي تسكنه أغلبية سنية مساء الاثنين.

وكانت عبوة ناسفة قد انفجرت ظهر الاثنين بالقرب من مدرسة وسط القضاء أسفرت عن مقتل شخصين وإصابة أحد عشر آخرين.

كما قتل شخص وأصيب 11 شخصا آخر بانفجار عبوة ناسفة في سوق وسط مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى.

وفي مدينة الموصل مركز في محافظة نينوى في الشمال العراقي، أفاد مصدر أمني بمقتل ثلاثة جنود عراقيين وإصابة أربعة آخرين بينهم مدنيين بهجمات بعبوة ناسفة وأسلحة خفيفة شرق وجنوب المدينة.

المزيد حول هذه القصة