مقتل مصور بريطاني بقناة سكاي في القاهرة

ميك دينز ، مصور سكاي
Image caption عمل دينز في قناة سكاي لمدة 15 عاما

قتل مصور في قناة سكاي نيوز البريطانية في القاهرة عندما كان يغطي أحداث العنف هناك، حسب إدارة القناة.

وعمل ميك دين البالغ من العمر 61 عاما في قناة سكاي لمدة 15 عاما وهو متزوج وله ولدان.

وكان المصور البريطاني جزءا من فريق سكاي الذي أرسلته إلى مصر لتغطية الأحداث هناك رفقة مراسل القناة، سام كيلي.

وقالت إدارة القناة في بيان إن المصور كان "صحفيا محترفا ومخضرما وعمل في القناة لعدة سنوات."

وقال رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كامرون، في تغريدة على موقع تويتر "أشعر بالحزن لسماع خبر موت المصور، ميك دين. تعازي لأسرته وفريق سكاي".

ووصف محرر الشؤون الأجنبية في سكاي، تيم مارشال، المصور دين قائلا "كان صديقا وشجاعا مثل الأسد. ياله من رجل ذي قلب واسع وإنسان عظيم".

وفي الأثناء، أعلنت السفارة البريطانية في القاهرة عن إغلاق أبوابها أمام الجمهور لمدة يومين في ظل تصاعد العنف.

وكانت قوات الأمن المصرية اقتحمت في وقت سابق ميداني رابعة العدوية والنهضة مع ورود تقارير بمقتل العشرات.

وأعلنت السلطات المصرية حالة الطوارئ في البلد بعدما تحركت قوات الجيش وشرطة مكافحة الشغب لإخلاء المخيمين من أنصار الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي.

صحفية إماراتية

وقتلت أيضا في القاهرة صحفية إماراتية تدعى حبيبة عبد العزيز وتبلغ من العمر 26 عاما.

وتعمل عبد العزيز في صحيفة "غلف نيوز" بدبي في الإمارات لكنها لم تكن في مهمة محددة في مصر وإنما جاءت لإبداء التعاطف مع المحتجين من أتباع حركة الإخوان المسلمين.

المزيد حول هذه القصة