قتلى وجرحى في انفجار ضخم يهز الضاحية الجنوبية في بيروت

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قتل 14 شخصا، على الأقل، في انفجار ضخم هز منطقة الرويس بالضاحية الجنوبية لبيروت التي تعد معقلا لحزب الله اللبناني.

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان ان الانفجار أسفر أيضا عن سقوط أكثر من مئتي مصاب.

ووقع الانفجار في منطقة مزدحمة بالسكان، وتسبب في دمار كبير في مباني مجاورة.

ويقول مسؤولون لبنانيون إن الانفجار وقع جراء انفجار سيارة مفخخة.

وتقول مراسلة بي بي سي في بيروت ندا عبد الصمد إن عناصر حزب الله يقومون بإبعاد المواطنين عن مكان الانفجار ويحذرون من وجود سيارة مفخخة أخرى.

وأوردت قناة المنار، التابعة لحزب الله، أن الانفجار وقع في طريق رئيسي وأن المباني المجاورة لحقها دمار بالغ.

وربط مراقبون بين الانفجار والنزاع الدائر في سوريا، الذي أثار توترات طائفية في لبنان.

وأكد وزير الداخلية اللبناني أن الحادث وقع نتيجة لانفجار سيارة مفخخة، بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ستار" اللبنانية.

ويقول مراسل بي بي سي جيم موير، من موقع الحادث، إنه فيما يبدو أن الانفجار وقع في منطقة بين مبنيين سكنيين.

وتنتشر حاليا سيارات الإسعاف وعربات الإطفاء في المنطقة المحيطة بالانفجار.

يذكر أن انفجارا وقع في منطقة مجاورة الشهر الماضي وأسفر عن سقوط أكثر من 50 مصابا.

المزيد حول هذه القصة