الاتحاد الأوروبي يوقف ترخيص تصدير معدات عسكرية لمصر

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قرر الاتحاد الأوروبي وقف ترخيص تصدير معدات عسكرية تستفيد منها مصر بسبب أعمال العنف التي شهدتها البلاد مؤخرا.

وانتقد وزراء خارجية دول الاتحاد في اجتماع طارئ عقد بالعاصمة البلجيكية، بروكسل، إجراءات "غير مناسبة" استخدمتها قوات الأمن المصرية.

لكن بيان الوزراء أكد على أن القاهرة شريكا هاما للاتحاد الأوروبي.

ولم يلغ الاتحاد أي من المساعدات الإنسانية التي تحصل عليها القاهرة.

وكان الاتحاد الأوروبي قد تعهد العام الماضي بتقديم قروض ومساعدات لمصر تبلغ قيمتها 6.7 مليار دولار.

وتعد أوروبا الشريك التجاري الأكبر لمصر ومصدر كبير هام للمساعدات والقروض والسياح.

جهود وساطة

وعرضت مسؤولة العلاقات الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون العودة إلى مصر للمساعدة على التوسط من أجل الوصول لحل سياسي للأزمة الحالية.

وأضافت أشتون في تصريحات صحفية قبل اجتماع وزراء الخارجية: "لدي استعداد تام للعودة (إلى القاهرة)...إذا كانوا يرغبون في ذلك."

ولم تنجح محاولات أوروبية سابقة للتوسط بين جماعة الإخوان المسلمين والسلطة الانتقالية عقب الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي في التقريب بين الجانبين.

وقتل المئات من المصريين معظمهم من أنصار الإخوان وبينهم حوالي 100 شرطي منذ الأربعاء الماضي حين فضت الحكومة بالقوة اعتصامين لانصار مرسي بالقاهرة.

المزيد حول هذه القصة