النهضة التونسي يوافق على مقترح حل الحكومة

Image caption راشد الغنوشي

قال أمين عام حزب النهضة الاسلامي الحاكم في تونس راشد الغنوشي إن الحكومة ستأخذ بالمبادرة التي طرحها الاتحاد العام التونسي للشغل والتي تضمن تشكيل حكومة انتقالية تولى التحضير لانتخابات جديدة.

واضاف الغنوشي بأن المحادثات التي وافق حزبه على اجرائها مع معارضيه العلمانيين ستتكفل بحل الازمة التي شلت الحياة السياسية في تونس لاكثر من شهر وادت الى احتجاجات ومظاهرات للمطالبة باستقالة الحكومة.

وكان الاتحاد العام التونسي للشغل الذي يتولى الوساطة بين حزب النهضة ومناوئيه، قد اقترح ان تستقيل الحكومة الحالية وتنصيب حكومة انتقالية محايدة تتولى التحضي لانتخابات جديدة.

وكان حزب النهضة قد رفض هذا الطرح في الماضي، ولكنه غير موقفه في وقت سابق من الاسبوع الجاري.

وقال الغنوشي للصحفيين بعد لقاء جمعه مع الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين عباسي "نوافق مبدئيا على مبادرة الاتحاد العام من اجل الدخول في حوار مع المعارضة."

واضاف "نعتقد ان الحوار سينطلق قريبا جدا" دون الادلاء بالمزيد من التفاصيل عن موقف حزبه.

يذكر ان حزب النهضة الذي يحكم على رأس ائتلاف مع حزبين علمانيين صغيرين يتعرض لضغط متزايد من جانب المعارضة التي تتهمه بتطبيق برنامج اسلامي والتقاعس بالتعامل مع السلفيين المتطرفين وبسوء ادارة الاقتصاد التونسي.

المزيد حول هذه القصة