6 قتلى في اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين لمرسي في مصر

Image caption تأتي المظاهرات استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب

قتل 6 أشخاص على الأقل واصيب 50 آخرون في حوادث متفرقة في أنحاء مصر الجمعة الذي شهد مظاهرات مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي، وفقا لما نقلته وكالة رويترز للأنباء نقلا عن مصدر أمني.

وقال المصدر إن 20 شخصا آخرين اعتقلوا خلال المظاهرات.

ورغم أن معظم المسيرات المناهضة للحكومة اتسمت بالسلمية إلا ان اشتباكات اندلعت بين مؤيدين ومعارضين للرئيس المعزول في عدة مناطق.

وكان العنف محدودا فيما يبدو مقارنة مع الاشتباكات في الفترة الماضية، كما ان حجم المشاركة في المظاهرات جاء أقل من المتوقع.

وقال مصدر أمني في مدينة بورسعيد الساحلية إن مسلحين ملثمين هاجموا بالرصاص ثلاثة من مجندي الجيش بالمدينة وأردوا أحدهم قتيلا بعد ساعات من مقتل مؤيد لمرسي وإصابة عدد آخر خلال مسيرة في المدينة.

وفي القاهرة، سادت حالة من الكر والفر أمام مسجد السيدة زينب تبادل خلالها المتظاهرون من جماعة الإخوان المسلمين والأهالي اطلاق النار ما أسفر عن إصابة البعض بطلقات نارية.

وقال شهود عيان إن قتيل على الأقل سقط في اشتباكات وقعت بميدان لبنان بحي المهندسين بالجيزة.

وفي الاسكندرية شارك أكثر من عشرة آلاف محتج إجمالا في عدة مسيرات منفصلة.

ونظمت مسيرات في عدة مدن في دلتا النيل منها طنطا وفي الفيوم ومدن قناة السويس الثلاث الاسماعيلية والسويس وبورسعيد وفي أسيوط في صعيد مصر ومدن أخرى.

يأتي ذلك تلبية لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية للاحتجاج على حملة الاعتقالات التي تقوم بها السلطات المصرية في صفوف جماعة الإخوان المسلمين و التنديد بـ "حكومة الانقلاب" على حد وصفهم.

وفي وقت سابق يوم الجمعة حث الداعية المصري المقيم في قطر الشيخ يوسف القرضاوي المصريين على النزول إلى الشوارع لتحدي الحكومة المؤقتة وإعادة مرسي للسلطة.

وجاءت دعوة القرضاوي في خطبة الجمعة التي بثها التلفزيون القطري.

ومن شأن الدعوة أن تزيد من توتر العلاقات بين القاهرة والدوحة والتي تضررت بالفعل بعزل مرسي.

ودعا التحالف المؤيد للرئيس الاسلامي المعزول محمد مرسي إلى إعلان العصيان المدني اعتبارا من الجمعة.

وكانت السلطات المصرية اعتقلت القيادي البارز في جماعة الاخوان المسلمين محمد البلتاجي وأعلنت وزارة الداخلية في بيان أنها ضبطته "في قرية ترسا في مركز أبو النمرس بمحافظة الجيزة".

كما أعلنت الداخلية أيضا "إلقاء القبض على 28 من الكوادر الإدارية والتنظيمية للإخوان ممن صدر ضدهم قرارات ضبط وإحضار".

تعزيزات أمنية

في سياق متصل، قتل شرطي و اصيب آخر اثر هجوم مسلح استهدف نقطة شرطة "جراج النزهة" بشرق العاصمة المصرية، بحسب ما أكد مصدر أمني بمديرية أمن القاهرة.

وفي مدينة بني سويف بصعيد مصر، هاجم مسلحون مجهولون معسكرا لقوات الأمن بالأسلحة الآلية حيث تصدت لهم قوات الشرطة، ولم يعلن ان اي ضحايا او اصابات.

وعزز الجيش المصري تواجده في الشارع المصري صباح الجمعة أمام المنشآت العامة والحيوية.

وقال التلفزيون الرسمي إن الجيش أغلق الطرق المؤدية لميدان التحرير في قلب العاصمة وميدان رابعة العدوية كذلك المنطقة المحيطة بقصر الاتحادية الرئاسي.

وسقط مئات القتلى إثر فض قوات الشرطة والجيش اعتصامي رابعة العدوية والنهضة في القاهرة في 14 أغسطس/آب.

المزيد حول هذه القصة