قتلى في اشتباكات في معسكر للمعارضة الإيرانية في العراق

Image caption كان معظم اعضاء المنظمة انتقلوا الى معسكر جديد العام الماضي

قتل عدد من الأشخاص في اشتباكات وقعت الأحد في معسكر لمعارضين إيرانيين في شمال شرقي العاصمة العراقية بغداد.

واتهمت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة قوات الأمن العراقية بقصف المعسكر، بيد أن مسؤولين عراقيين قالوا إن الاشتباكات جرت بين سكان المعسكر.

وقالت المنظمة في بيان أصدرته إن 30 شخصا على الأقل قتلوا في معسكر أشرف، وأرسلت إلى وسائل الإعلام صور وأسماء القتلى.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدرين أمنيين قولهما إن 15 شخصا قتلوا في هجوم بقذائف الهاون على المعسكر في وقت مبكر صباح اليوم من دون أن يحددا من وقف وراء الهجوم.

وأشار المصدران إلى أن القتلى وقعوا في الاشتباكات بين سكان المعسكر وقوات الأمن بعد حادث إطلاق القذائف.

وكان معظم اعضاء المنظمة انتقلوا في 2012 الى معسكر جديد العام الماضي بعد وقوع عدد من الهجمات وسقوط قتلى في معسكر أشرف، بيد أن بعضهم بقي في هذا المعسكر.

وجاء هذا الانتقال إثر اتفاق بين الأمم المتحدة وبغداد تمهيدا لتسفيرهم من العراق.

وكانت القوات العراقية قد اقتحمت المعسكر في ابريل / نيسان الماضي واشتبكت مع سكانه مما أدى الى مقتل 34 منهم حسب ما افاد تحقيق اجرته الامم المتحدة.

وقد أنشأت المنظمة الإيرانية المعارضة قاعدة لها في العراق في ثمانينيات القرن الماضي، للانطلاق بهجماتها المسلحة ونشاطاتها داخل الأراضي الإيرانية، وقد صنفتها العديد من الدول منظمة إرهابية.

المزيد حول هذه القصة