مفتي السعودية يحذر من خطورة دعوات التكفير

Image caption شهدت قرية معلولة المسيحية في سوريا اشتباكات بين قوات الحكومة والمعارضة إثر هجوم المعارضة هناك.

أدان المفتي العام للمملكة العربية السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ أعمال العنف التي ترتكب ضد غير المسلمين في المجتمعات الإسلامية، والهجمات على تقع عليهم بذرائع تكفيرية.

وقال الشيخ عبد العزيز "في ضوء التطورات الخطيرة في العالم الإسلامي، أرغب في التحذير ضد الهجوم على المسلمين وهؤلاء (غير المسلمين) الذين يعيشون في كنفهم".

وادان الدعوات التي أدت إلى "إراقة دماء المسلمين وهؤلاء الذين يعيشون في بلدانهم في سلام"، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "سبا".

وقال مفتي السعودية إن "هؤلاء المتطرفين اخترعوا حجة التكفير والتي تجعل من السهل قتل المسلمين وغيرهم" الذين يعيشون في ظل "حماية المسلمين.

ويأتي هذا التحذير في ظل زيادة المخاوف على أمن الأقليات التي تعيش في دول مضطربة خاصة سوريا.

واتهمت السعودية الاثنين الحكومة السورية بـ"التصلب" في مواجهة الانتفاضة المسلحة مشيرة إلى أن ذلك "يخدم مصالح الحكومات المتطرفة".

المزيد حول هذه القصة