الأزمة السورية: كيري يدعو الامم المتحدة لاتخاذ قرار بشأن الاسلحة الكيمياوية

Image caption قال كيري إن مجلس الأمن يجب أن يكون مستعدا لإتخاذ إجراء

قال وزير الخارجية الامريكي جون كيري إن مجلس الأمن يجب أن يكون "مستعدا" للموافقة على قرار ملزم بشأن الأسلحة الكيمياوية في سوريا.

وقال كيري إن تقريرا "نهائيا" للأمم المتحدة اثبت أن الحكومة السورية مسؤولة عن هجوم كيمياوي في أغسطس/آب.

ووافقت سوريا على خطة لنزع الاسلحة الكيمياوية كشفت روسيا والولايات المتحدة النقاب عنها الاسبوع الماضي.

ويريد الغرب أن تكون الخطة موضحة في قرار للامم المتحدة مدعود بالتهديد باستخدام القوة.

ولكن روسيا، حليف سوريا، تعترض على ذلك.

وفي تطور آخر يوم الخميس، قال نائب رئيس الوزراء السوري لصحيفة الغارديان البريطانية إن الحرب الأهلية وصلت طريقا مسدودا وإن الحكومة ستدعو إلى وقف إطلاق النار إذا اجريت مباحاثات السلام في جنيف التي أرجئت لمدة طويلة.

وقال قدري جميل "لا المعارضة المسلحة ولا النظام قادر على هزيمة الجانب الآخر".

"العالم يشاهد"

وقتل مئات الاشخاص في هجوم بالاسلحة الكيمياوية على ضاحية الغوطة في دمشق في الحادي والعشرين من أغسطس/آب.

وتصر دمشق، مدعومة بروسيا، على أن المعارضة المسلحة نفذت الهجوم.

وهددت الولايات المتحدة بشن هجمات عسكرية على سوريا ردا على الهجوم ولكنها علقت الهجمات اثر الموافقة على خطة روسية لتدمير مخزون سوريا من الأسلحة الكيمياوية.

وقال كيري إن مجلس الأمن يجب أن يكون مستعدا لإتخاذ إجراء عندما تعقد الجمعية العامة للأمم المتحدة اجتماعها السنوي في نيويورك الأسبوع المقبل.

وقال كيري "الآن جاء الاختبار. يجب على مجلس الامن ان يكون مستعدا لاتخاذ إجراء الاسبوع القادم".

وقال "من الضروري أن يقف المجتمع الدولي ويتحدث بأشد لهجة ممكنة عن أهمية عن اجراء يمكن فرضه لتخليص الدنيا من الاسلحة الكيمياوية في سوريا".

وأضاف "يجب أن ندرك أن العالم يشاهد لمعرفة إذا ما كان بإمكاننا تجنب اتخاذ اجراء عسكري وتحقيق اكثر مما يمكن للضربات العسكرية تحقيقة عن طريق اجراء سلمي".

ويقول مراسلون إن خطة نزع الاسلحة الكيمياوية تواجه أول اختبار كبير لها يوم السبت بنهاية مهلة الاسبوع لسوريا لتقديم قائمة بمنشآتها للأسلحة الكيمياوية.

وفي وقت سابق قال الرئيس الروسي فلادمير بوتن إنه "واثق" أن الاسلحة الكيمياوية السورية يمكن تدميرها بناء على الخطة الامريكية الروسية، ولكنه ليس "متأكدا بنسبة مئة في المئة".

وأوضح بوتن أن سوريا اتخذت بالفعل خطوات لانضمام لمعاهدة الحد من انتشار الاسلحة الكيمياوية.

وقال "هذه خطوات عملية اتخذتها الحكومة السورية بالفعل".

وقال "لا استطيع ان اجزم بنسبة مئة في المئة أننا سننفذ الخطة بصورة كاملة. ولكن كل ما شاهدناه في الأيام الاخيرة يوحي بالثقة ان الامر ممكن وانه سينفذ".

المزيد حول هذه القصة