ميشال سليمان: كافة الأطراف في لبنان بصدد العودة عن التدخل في سوريا

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قال الرئيس اللبناني ميشال سليمان إن كافة الأطراف في بلاده بصدد العودة عن التدخل في الشأن السوري معربا عن أمله في أن يحدث ذلك في أقرب وقت ممكن.

وأوضح سليمان في مقابلة مع بي بي سي أن البعد عن الشأن السوري سيأتي عن طريق " سحب المقاتلين الذي أرسلوا إلى سوريا ومنع عبور مقاتلين سواء من أو إلى لبنان ".

ولم يخص سليمان في حديثه " حزب الله اللبناني " بشكل محدد ولكنه تحدث عن الأطراف كافة.

وتفيد تقارير بأن مقاتلين تابعين لحزب الله يدعمون القوات الحكومية في سوريا في صراعها ضد المعارضة المسلحة.

وأكد الرئيس اللبناني أنه " في هيئة الحوار الوطني اتخذنا قرارا بتحييد لبنان عن الأزمة السورية وقمت بجولة في دول الخليج وطلبت هذا الأمر".

وأضاف " للأسف لم يتم الامتثال لهذا الطلب، وحدثت تجاوزات وخروجات من كافة الأطراف وحدث تدخل في الأزمة السورية خلق توترا في لبنان".

وعن تأثير الأزمة السورية على الأوضاع داخل لبنان، قال سليمان إن "بلاده تتعامل مع الضغوط الواقعة عليها بسبب الأزمة السورية عن طريق قدرات الدولة المحدودة وتضحيات المواطنين والمجتمعات المحلية ولكن ذلك أدى لانعكاسات على الاقتصاد والأمن والوضع الاجتماعي في لبنان".

ودعا الرئيس اللبناني المجتمع الدولي إلى دعم بلاده في جهودها لمساعدة وايواء النازحين السوريين.

وأشار إلى أن الدعم يجب أن يطال الجيش والمؤسسات الحكومية فضلا عن تأمين الدعم المالي لتوفير المستلزمات للنازحين.

كما طالب سليمان المجتمع الدولي بضرورة التفكير ليس فقط في ايواء النازحين ولكن أيضا في خطط عودتهم إلى بلادهم مستقبلا.

المزيد حول هذه القصة