الرئيس السوري بشار الأسد: سوريا "ستلتزم" بقرار نزع الأسلحة الكيمياوية

Image caption أكد الأسد التزام بلاده بقرار مجلس الامن

قال الرئيس السوري بشار الاسد إن بلاده "ستلتزم" بالقرار الصادر عن مجلس الأمن الدولي حول نزع الأسلحة الكيمياوية، وذلك في مقابلة مع تلفزيون "راي 24" الايطالي نقلت مقتطفات منها وكالة الانباء السورية الرسمية "سانا".

وقال الاسد ردا على سؤال عما اذا كانت سوريا "ستلتزم بقرار مجلس الامن الذي يطلب من سوريا ازالة جميع أسلحتها الكيمياوية".

وقال الأسد في المقابلة إن التقارب بين الولايات المتحدة وإيران من شأنه ان "يترك نتائج ايجابية" على الازمة السورية.

وقال الأسد "اذا كان الامريكيون صادقين فى هذا التقارب، اعتقد ان النتائج ستكون ايجابية في ما يتعلق بمختلف القضايا وليس فقط بالازمة السورية، بل سينعكس ذلك على كل مشكلة في المنطقة".

وجاءت تصريحات الأسد في الوقت الذي قالت فيه منظمة منع انتشار الاسلحة الكيمياوية التابعة للأمم المتحدة إن أول دفعة من مفتشيها المكلفين بتدمير الاسلحة الكيمياوية السورية سيصلون إلى دمشق يوم الثلاثاء.

وقالت المنظمة إن مفتشيها لهم ثلاثة اهداف هي تقييم منشآت الاسلحة الكيمياوية التابعة للحكومة والتأكد من صحة ما أعلنته الحكومة السورية عن مخزونها من الأسلحة والمساعدة في الوفاء بالموعد الاقصى لتدميرها.

وتحدد الخطة الروسية الأمريكية للتدمير المخزونات السورية من الاسلحة الكيمياوية منتصف 2014 لانتهاء من المهمة.

ولكن مع وجود نحو 45 منشأة يجب تفتيشها ونظرا لعدم الاتفاق على تفاصيل الخطة حتى الآن، يعتقد أن من الصعب الانتهاء من المهمة في الموعد المحدد.

المزيد حول هذه القصة