مقتل شاب مصري في اشتباكات اندلعت بين مؤيدين ومعارضين لمرسي في مدينة السويس

أفادت مصادر صحية وأمنية إن طالبا يدعى عبد الله محمود عطية (17 عاماً) قتل عندما اشتبك معارضون ومؤيدون للرئيس المصري المعزول محمد مرسي في مدينة السويس شرقي القاهرة.

وأضافت إن الجانبين تراشقا بإطلاق النار وإلقاء الزجاجات الحارقة بعدما ردد مؤيدو مرسي شعارات مناوئة للجيش خلال مسيرة بأحد شوارع المدينة.

وقال وكيل وزارة الصحة في السويس محمد العزيزي لرويترز إن عطية وهو طالب في التعليم الثانوي توفي متأثرا بطلق ناري أصابه في رأسه.

وأضاف أن أربعة أشخاص آخرين أصيبوا في الاشتباكات ونقلوا إلى مستشفى السويس العام للعلاج.

وقال حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي في بيان إن القتيل من أنصاره.

المزيد حول هذه القصة