خامنئي يدعم محادثات روحاني في نيويورك

Image caption قال خامنئي على موقعه "نؤيد المبادرة الدبلوماسية للحكومة"

أعرب المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله على خامنئي عن تأييده لمساعي التقارب مع الولايات المتحدة التي قام بها الرئيس حسن روحاني في نيويورك الشهر الماضي.

وقال خامنئي على موقعه "نؤيد المبادرة الدبلوماسية للحكومة ونرى أن انشطتها في هذه الرحلة هامة".

ولكنه اضاف أن بعض ما حدث "لم يكن لائقا"، ولكنه لم يحدد ما يعنيه بذلك.

وتحدث روحاني إلى الرئيس الأمريكي باراك أوباما هاتفيا في محاولة للحد من التوتر بشأن برنامج ايران النووي.

وكانت هذه أول محادثات بين رئيسي الولايات المتحدة وايران منذ أكثر من ثلاثين عاما.

وتريد ايران رفع عقوبات الامم المتحدة والتي تم فرضها بشأن مخاوف من أن طهران تبني سلاحا نوويا بصورة سرية، وهي مزاعم تنفيها طهران.

ووصف رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، وهو من اشد المؤيدين لانتهاج سياسة صارمة ضد برنامج ايران النووي، روحاني بأنه "ذئب في ثوب حمل".

ولدى عودة روحاني من نيويورك، استقبله في المطار متظاهرون متشددون يرددون "الموت لأمريكا".

وفي تعليقاته السبت، قال خامنئي "إننا متشائمون بشأن امريكا ولا نثق فيهم".

وأضاف "الحكومة الامريكية غير جديرة بالثقة ومتغطرسة وغير معقولة ولا تفي بالعهد".

ومن المزمع اجراء محادثات موسعة بين ايران والقوى الغربية بشأن برنامجها النووي في 15 اكتوبر/تشرين الاول.

المزيد حول هذه القصة