البنتاغون تعلن عن عملية عسكرية تستهدف"إرهابيا معروفا" بحركة الشباب الصومالية

القوات الأمريكية الخاصة
Image caption لم يتضح بعد ما إذا كانت العملية قد نجحت في تحقيق المهمة

أعلنت الولايات المتحدة أن جيشها شن عملية عسكرية لمكافحة الإرهاب تستهدف حركة الشباب في الصومال.

وقال جورج ليتل، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" إن العملية استهدفت "إرهابيا معروفا من الشباب". ولم يفصح المتحدث عن تفاصيل العملية أو اسم الشخص المستهدف.

ولم يتأكد بعد ما إذا كانت العملية قد نجحت تحقيق هدفها.

وقال مسؤول أمريكي رفيع المستوى إن هدف العملية كان القبض على "زعيم بالغ الأهمية" في حركة الشباب الصومالية المتشددة.

وهاجمت القوات الأمريكية، المحمولة بحرا، منزلا يقع في بلدة براوي الساحلية جنوب الصومال يعتقد بأن قائد الشباب المطلوب يقيم فيه.

وأكد عدم سقوط قتلى أو جرحي بين أفراد المجموعة العسكرية الخاصة التي نفذت العملية قبيل فجر السبت بتوقيت الصومال. وتعد تلك أكبر عملية أمريكية من نوعها منذ قتلت قوات خاصة أمريكية صالح علي صالح نبهان، أحد نشطاء القاعدة المعروفين، في الصومال قبل أربع سنوات.

كما تأتي بعد هجوم أعلنت حركة الشباب المسؤولية عنه على مركز وستغيت التجاري في العاصمة الكينية نيروبي الشهر الماضي.

المزيد حول هذه القصة