سكاي نيوز عربية تفقد الاتصال مع طاقمها الصحفي في حلب

Image caption تعتبر سوريا أخطر الأماكن على الإطلاق للصحفيين

أعلنت شبكة "سكاي نيوز عربية" الإخبارية أنها فقدت الاتصال مع طاقمها في شمال سوريا أثناء تغطيتهم الميدانية للأحداث في منطقة حلب لليوم الثالث على التوالي.

وقالت الشبكة ومقرها في أبوظبي إن الاتصال انقطع مع الفريق المكون من المراسل الصحافي الموريتاني إسحاق مختار والمصور الصحفي اللبناني سمير كساب وسائق سوري منذ صبيحة أول أيام عيد الأضحى.

وتعتبر سوريا أكثر المناطق خطورة بالنسبة للصحفيين منذ اندلاع الحرب الأهلية في البلاد قبل نحو عامين ونصف حيث تم اختطاف عشرات الصحفيين وقتل ما يزيد على 25 صحفيا خلال تلك الفترة.

وقال مدير الشبكة نارت بوران إن الفريق كان في مهمة صحفية تهدف إلى تغطية الجانب الإنساني لمعاناة السوريين في المنطقة وأثار المعارك المستمرة على حياة السوريين.

وأضاف بوران "إن الزملاء المفقودين هم من خيرة الكفاءات الصحفية ويتحلون بأخلاق المهنة ويلتزمون بضوابطها ومعاييرها".

وناشدت الشبكة كافة الأطراف المعنية ومنظمات العمل الإنساني التعاون لتقديم أي معلومات حول مكان فريقها مطالبة بتأمين سلامتهم.

وأكدت الشبكة إنها تواصلت مع أسر الصحفيين لإبلاغهم بآخر التطورات، وأطلعتهم على الجهود والاتصالات التي تقوم بها لمحاولة الوصول إليهم".

المزيد حول هذه القصة