خامس زلزال خفيف يضرب اسرائيل في أقل من أسبوع

Image caption امر نتنياهو باجراء تدريبات للتأهب للزلازل

ضرب زلزال خفيف آخر شمال اسرائيل الثلاثاء، وهو الخامس من نوعه في اقل من اسبوع، حسبما قالت متحدثة باسم معهد الدراسات الجيوفيزيائية الاسرائيلي.

وقالت المتحدثة إن شدة الزلزال الاخير 3.3 درجة على مقياس ريختر وكان مركز الساحل الشمالي لبحيرة طبرية حيث وقع أول الزلازل يوم الخميس الماضي.

ولم ترد تقارير عن وقوع خسائر أو إصابات.

ويوم الاحد تم تسجيل زلزالين خفيفين، وقع أحدهما قبيل الظهر وبلغت شدته 3.6 درجة ووقع الثاني بعد اربع ساعات وبلغت شدته 3.5 درجة.

وكان مركزا الزلزالين على ساحل بحيرة طبرية أو بالقرب منه.

وفي الساعات الاولي من السبت وقع زلزال آخر بلغت شدته 3.6 درجة. ووقع أول الزلازل مساء الخميس، وبلغ 3.5 درجة، حسبما قال مسؤولون.

ولم يتمكن الخبراء حتى الآن من معرفة أسباب الزيادة الأخيرة في عدد الزلازل، ولكن الهزات التي وقعت مؤخرا دعت الحكومة الاسرائيلة الى اعلان حالة تأهب للزلازل.

وقال مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء الاثنين "بعد وقع اربعة زلازل في الايام القليلة الماضية امر رئيس الوزراء باجراء تدريبات عاجلة على التعامل مع الزلازل في المدارس وعلى التعليمات التي يجب اعطاؤها حال وقوع زلزال".

وتقع بحيرة طبرية ووادي الاردن والبحر الميت على الصدع الافريقي السوري.

وسجل آخر زلزال ملحوظ في اسرائيل والمناطق الفلسطينية يوم 11 أغسطس/آب 2011 وبلغت شدته 4.2 درجة.