رئيس المفتشين الدوليين: سوريا تتعاون بصورة كاملة بشأن نزع الاسلحة الكيمياوية

Image caption وصل وفد من مفتشي المنظمة الدولية للحد من انتشار الاسلحة الكيمياوية في الاول من أكتوبر/تشرين الاول

قال رئيس المهمة المشتركة للمنظمة الدولية للحد من انتشار الاسلحة الكيمياوية والامم المتحدة إن سوريا "تتعاون بصورة تامة" حتى الآن فيما يتعلق بتدمير ترسانتها الضخمة من الاسلحة الكيمياوية.

وقال سيغفريد كاغ في دمشق "حتى اليوم، تتعاون الحكومة السورية تماما مع دعم عمل المهمة المشتركة للمنظمة الدولية للحد من انتشار الاسلحة الكيمياوية والامم المتحدة".

وقال كاغ "بالانضمام لمعاهدة الحد من انتشار الاسلحة الكيمياوية، أوضحت الحكومة السورية التزامها بمهمة" تدمير ترسانتها من الاسلحة الكيمياوية.

ووصل وفد من مفتشي المنظمة الدولية للحد من انتشار الاسلحة الكيمياوية في الاول من أكتوبر/تشرين الاول للاشراف على تنفيذ قرار مجلس الامن رقم 2118، الذي يقضي بتدمير اسلحة سوريا الكيمياوية ومنشآت انتاجها بحلول منتصف 2014.

وقال كاغ في بيان "الجدول الزمني يشكل تحديا نظرا لان الهدف هو تدمير برنامج الاسلحة الكيمياوية السوري في النصف الاول من 2014".

واصدر مجلس الامن قراره اثر مقتل مئات الاشخاص في هجوم بغاز السارين على مشارف دمشق يوم 21 أغسطس/آب.

وهددت الولايات المتحدة اثر ذاك باتخاذ اجراء عسكري ولكنها توصلت الى اتفاق مع روسيا الحليف الرئيسي لدمشق، وهو ما أدى الى القرار رقم 2118