العنف في العراق: 12 قتيلا في سلسلة تفجيرات بعبوات ناسفة في بغداد وبعقوبة

العنف في العراق
Image caption يشهد العراق تصاعدا غير مسبوق في أعمال العنف منذ عام 2008

قتل 12 شخصا وأصيب آخرون في انفجار عبوات ناسفة في مناطق يقطنها سكان من الشيعة والسنة في العاصمة العراقية بغداد ومحافظة ديالى.

وأفاد مصدر أمني في مدينة بعقوبة بمقتل 5 أشخاص وإصابة عشرة آخرين في انفجار ست عبوات ناسفة استهدفت منازل لعائلات شيعية مهاجرة في منطقتي كراج بغداد والمفرق وسط المدينة.

كما انفجرت عبوة ناسفة الصقت في سيارة تملكها عائلة شيعية في منطقة بهرز جنوبي بعقوبة.

ووفقا لمصادر بوزارة الداخلية العراقية، وقع أسوأ الهجمات في منطقة اليوسفية ذات الغالبية السنية إثر انفجار عبوة ناسفة في سوق شعبية ما أسفر عن مقتل 7 أشخاص وإصابة 13 آخرين.

ويشهد العراق تصاعدا غير مسبوق لأعمال العنف منذ عام 2008 بعد موجة من العنف الطائفي اجتاحت البلاد ما بين عامي 2006 و2007.

وقال مشروع "ضحايا حرب العراق" الذي يتولى تحديث قاعدة بيانات القتلى المدنيين في أعمال العنف في العراق منذ الغزو الأمريكي إن أكثر من 7 آلاف شخص قتلوا في أعمال عنف في أنحاء البلاد هذا العام.

وتشير إحصائية بعدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم في العراق هذا الشهر، أعدتها وكالة فرانس برس، إلى أن أكثر من 570 شخصا قتلوا حتى الآن.

المزيد حول هذه القصة