مقاتلون أكراد يستولون على موقع حدودي سوري من جماعة مسلحة معارضة

مقاتل كردي على الحدود
Image caption الاشتباكات استغرقت 3 أيام

أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض، أن مسلحين أكراداً استولوا على معبر اليعربية وهو موقع سوري على الحدود مع العراق في ساعة مبكرة من صباح السبت، بعد اشتباكات استمرت ثلاثة ايام مع الدولة الاسلامية في العراق والشام وهي جماعة مسلحة على صلة بتنظيم القاعدة.

وكانت الجماعة الاسلامية المسلحة قد انتزعت المعبر من الجيش السوري منذ مارس/ آذار الماضي.

كما قال المرصد إن 40 شخصا قتلوا في تفجير سيارة ملغومة خارج مسجد في وادى بردى في محافظة دمشق أمس الجمعة.

وذكرت الوكالة العربية السورية الرسمية للانباء ان "عددا من الارهابيين" قتلوا إثر الانفجار ونقلت عن شاهد عيان قوله ان مدخلي المسجد انهارا جراء الانفجار الذي وقع قبل انتهاء صلاة الجمعة.

"مقتل" زعيم النصرة

وكانت الانباء قد تضاربت بشأن مقتل زعيم جبهة النصرة حيث بث التلفزيون السوري الجمعة نبأ مفاده أن زعيم جبهة النصرة ابو محمد الجولاني، التي اعلنت مسؤوليتها عن عدد من التفجيرات الانتحارية، قد قتل.

إلا أن المعارضة نفت مقتله.

ونقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن قيادي في المعارضة السورية المسلحة أنه يعتقد أن الجولاني "على قيد الحياة وبصحة جيدة."

كما أوضح المرصد أن قيادات بارزة بجبهة النصرة نفوا لنشطاء في اللاذقية الأنباء الواردة حول مقتل الجولاني، بحسب ما ذكرته وكالة "أسوشيتد برس".

المزيد حول هذه القصة