السعودية تشدد تحذيرها للنساء من خرق حظر قيادة السيارات

Image caption تعتزم سعوديات خرق الحظر على قيادة المرأة للسيارة

حذرت وزارة الداخلية السعودية من أن أي خرق للحظر المفروض على قيادة المرأة للسيارات "قد يواجه بعقوبة".

وأكد المتحدث باسم الوزارة منصور التركي الخميس على أن السعوديات يحظر عليهن قيادة السيارات وأن من يخالفن الحظر أو يدعمهن في ذلك ربما يتعرضن لإجراءات لم يحددها.

وجاء التحذير ردا على دعوات لتحدي السعوديات الحظر بقيادات سياراتهن علنا السبت.

ووقع حوالي 17 ألف شخص على التماس يطالب السلطات السعودية بالسماح للمرأة بقيادة السيارة أو تقديم توضيح عن سبب الإبقاء على الحظر.

وكانت السلطات قد أصدرت بيان الأربعاء فسره كل من المؤيدين والمعارضين لقيادة المرأة للسيارة على أنه يدعم موقفه.

ووصف زكي سفر، وهو ناشط في الحملة المؤيدة لحق المرأة في قيادة السيارة، إن تصريح المتحدث باسم الداخلية كان صريحا بشأن الحظر بصورة غير مألوفة.

وأضاف: "المتحدث (باسم الداخلية) كان واضحا، وأي امرأة تقود السيارة في السادس والعشرين (من أكتوبر/تشرين الأول) ستواجه عقابا."

لكن سفر يعتقد أن الحكومة تبعث برسائل غير متجانسة لأنها منقسمة بشأن رفع الحظر على قيادة المرأة للسيارة.

يذكر أن السلطات السعودية كانت قد أوقفت 47 امرأة عام 1990 بعد ان حاولن قيادة سياراتهن تحديا للحظر، كما اعتقلت الناشطة منال الشرف (التي دعت لاحتجاج السبت) عام 2011 واحتجزت لمدة تسعة ايام لنشرها شريطا على الانترنت يصورها وهي تقود سيارة.

المزيد حول هذه القصة