مقتل 12 في تفجيرين انتحاريين بالطارمية شمال بغداد

Image caption يشهد العراق تصعيدا في اعمال العنف

قتل 12 شخصا على الأقل في هجومين انتحاريين استهدفا قوات الامن وعناصر الصحوات وسط العراق، حسبما افادت مصادر أمنية.

ونقلت وكالة اسوشييتيد برس عن مصدر في الشرطة العراقية قوله إن انتحاريا فجر حزاما ناسفا كان يتمنطق به وسط مجموعة من الجنود وعناصر الصحوات في بلدة الطارمية شمال العاصمة بغداد.

وكان المستهدفون يحضرون حفلا اقيم في احد بساتين البلدة عندما وقع الهجوم.

وعندما كان الحاضرون يحاولون الهرب من مكان الانفجار الاول، فجر انتحاري ثان نفسه عند باب البستان فاوقع المزيد من الضحايا.

وقال المصدر إن التفجيرين اسفرا عن مقتل 9 عسكريين وثلاثة من عناصر الصحوات، بينما اصيب 23 بجروح.

وتبعد الطارمية بمسافة 50 كيلومترا الى الشمال من بغداد.

وفي بغداد، أفاد مصدر امني بمقتل ضابط برتبة مقدم واصابة خمسة اخرين بينهم مدنيين بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للجيش العراقي في منطقة الخناسة التابعة لقضاء المدائن الذي تسكنه غالبية سنية الى الجنوب من العاصمة بغداد.

وفي قضاء الدجيل التابع لمحافظة صلاح الدين افاد مصدر امني باصابة ثلاثة مدنيين بجروح بانفجار سيارة مفخخة رُكنت على جانب الطريق الثلاثاء.

نينوى

وافاد مصدر أمني في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بمقتل ٨ أشخاص من بينهم ٣ من رجال الشرطة واصابة ٢٥ اخرين بينهم مدنيون بتفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدف حاجزا للشرطة في قرية الموالي ذات الغالبية السنية غربي المدينة مساء الثلاثاء.

كما افاد مصدر امني في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بمقتل مدنيين يعملان في شركة آسيا سيل للاتصالات في هجوم مسلح شرقي المدينة مساء الثلاثاء.

المزيد حول هذه القصة