تحذير من "كارثة بيئية" في قطاع غزة بسبب نقص الوقود

Image caption تلميذ فلسطيني يدرس على ضوء شمعة بسبب انقطاع التيار الكهربي

حذرت بلدية غزة من احتمال وقوع "كارثة بيئية" بسبب تعطل واحدة من مضخات الصرف الصحي في المدينة لانقطاع التيار الكهربائي.

ودعا رفيق مكي، رئيس البلدية، في مؤتمر صحفي إلى "ضرورة التحرك العاجل لإعادة إمداد غزة بالوقود".

وأوضح أن انقطاع التيار الكهربائي اللازم لتوليد الكهرباء بقطاع غزة أدى إلى توقف معالجة مياه الصرف الصحي وتكدسها في الأحواض، ولذا تم ضخها إلى مياه البحر.

كما لفت إلى أن انقطاع الكهرباء حال أيضا دون وصول مياه الشرب إلى الكثير من المناطق ولفترات طويلة بسبب توقف مضخات المياه.

وأفاد مراسل بي بي سي في غزة، شهدي الكاشف، أن مياه الصرف الصحي بدأت بالفيضان في منطقة بشرقي غزة نتيجة تعطل محطة الصرف الصحي.

ويعاني سكان قطاع غزة من انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة تصل إلى 18 ساعة يوميا بسبب توقف محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة عن العمل.

وقال سعيد الأطبش، من إدارة الصرف الصحي بمدينة غزة، إن تسرب مياه الصرف قد يلحق أضرارا بحوالي 20 ألف شخص، بحسب وكالة أسوشيتد برس.

وتفاقمت مشكلة نقص الوقود في غزة بعد قيام السلطات المصرية بتدمير أنفاق تهريب على طول الحدود.

كما وردت أنباء عن منع مصر نقل وقود قطري إلى غزة، بسبب هجمات مسلحة تستهدف قوات الأمن المصرية في شبه جزيرة سيناء.

المزيد حول هذه القصة