اليمن: مقتل 3 في قصف حوثي لمدرسة في دماج

Image caption يمنيون من دماج يحتجون على الهجمات الحوثية على بلدتهم

قتل 3 اشخاص واصيب 12 بجروح في قصف نفذه مسلحون حوثيون على مدرسة في بلدة دماج بمحافظة صعدة شمالي اليمن، حسبما ذكر ناطق باسم احدى الحركات السلفية في البلدة.

ويسيطر الحوثيون على معظم محافظة صعدة الشمالية المحاذية للحدود مع السعودية، ويستخدمونها معقلا لهم في صراعهم مع الحكومة اليمنية.

ويساهم الصراع الطائفي في دماج في عرقلة جهود المصالحة بين الحوثيين والحكومة المركزية في صنعاء.

وكان القتال بين الحوثيين والسلفيين قد تصاعد في الشهر الماضي بعد ان اتهم الحوثيون السلفيين بتجنيد الآلاف من المقاتلين الاجانب استعدادا لمهاجمتهم.

وقتل في المعارك التي تلت ذلك اكثر من 100 شخص في صفوف السلفيين، ولم يعلن الحوثيون عن خسائرهم.

ويقول السلفيون من جانبهم إن الاجانب الذين جاء الحوثيون على ذكرهم انما هم طلاب علوم دينية جاءوا الى دماج للدراسة في معهد دار الحديث في البلدة. وكان المعهد قد أسس في ثمانينيات القرن الماضي.

وقال سرور الوديع وهو ناطق باسم السلفيين "قصف الحوثيون مدرسة في دماج، وقتل 3 اشخاص واصيب 12 بجروح جراء القصف. وكان 5 آخرون قد قتلوا في قصف حوثي منذ مساء الامس."

من جانب آخر، لم يؤكد الناطق الحوثي علي البخيتي مسؤولية المتمردين عن القصف الذي وقع يوم الأحد، ولكنه نفى ان يكونوا قد استهدفوا أي مناطق مدنية.

وقال البخيتي، وهو الناطق باسم جماعة انصار الله في مفاوضات المصالحة، "لم تقصف أي مدرسة او منطقة مدنية، واذا كان هناك اي قصف، فهو يتركز على المناطق الجبلية التي يتمركز فيها المسلحون الاجانب."

المزيد حول هذه القصة