ذكرى محمد محمود: الأمن المصري يطلق قنابل الغاز على متظاهرين معارضين للجيش

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أطلقت قوات الأمن المصرية قنابل الغاز المسيل للدموع على متظاهرين مناهضين للجيش إثر اندلاع اشتباكات بين أنصاره ومحتجين في ميدان التحرير، وسط القاهرة.

ووردت أنباء عن تجدد مناوشات وتراشق بالحجارة بين مؤيدي الجيش والشرطة ومتظاهرين بالقرب من المتحف المصري الذي تتواجد بداخله قوات الأمن.

وقال أحمد الأنصاري، رئيس هيئة الإسعاف المصرية، إن الاشتباكات التي شهدتها محافظتي القاهرة والدقهلية بالدلتا - تزامنا مع الذكرى الثانية لأحداث "محمد محمود" - أسفرت عن إصابة 12 شخصا دون وقوع أي وفيات.

وكان شارع "محمد محمود" القريب من ميدان التحرير قد شهد مواجهات دامية بين قوات الأمن ومتظاهرين عام 2011 إبان تولي المجلس الأعلى للقوات المسلحة في مصر إدارة شؤون البلاد.

ودعا التحالف الوطني لدعم الشرعية، المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي، أنصاره إلى الاحتشاد أمام قصري القبة والاتحادية الرئاسيين بدلا من التوجه إلى ميدان التحرير أو شارع "محمد محمود".

وأوضح أحمد صادق، عضو التحالف الذي تتزعمه جماعة الإخوان المسلمين، لبي بي سي أن قد يتم "تغيير مسار المظاهرات طبقا للظروف الأمنية".

وحذرت السلطات المصرية مما أسمته "اندساس عناصر" بين المشاركين في إحياء ذكرى الأحداث.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وكانت المواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن في الأيام العشرة لأحداث "محمد محمود"، التي وقعت في نوفمبر/تشرين الثاني 2011، قد أسفرت عن سقوط 40 قتيلا وأكثر من ثلاثة آلاف مصاب.

نصب تذكاري

وتجمع مئات المصريين مساء الاثنين في ميدان التحرير لإحياء الذكرى.

وقام المتظاهرون بتخريب نصب تذكاري أقامته الحكومة المؤقتة في ميدان التحرير "لشهداء ثورتي 25 يناير/كانون الثاني 30 يونيو/حزيران"، بحسب وصفها، وذلك بعد ساعات من افتتاحه.

ورسم المحتجون مكان النصب رسم "غرافيتي"، ورددوا هتافات مناهضة للحكومة المؤقتة وجماعة الإخوان المسلمين.

وقال أحد المتظاهرين: "لم يتغير شيء، بقي النظام ونحن ضد الحكم العسكري"، مضيفا "نطالب بحقوق الشهداء".

وأضاف متظاهر آخر "بالنسبة إلينا الثورة لم تنته".

وأكد العديد من المشاركين في التجمع لوكالة فرانس برس للأنباء أنهم كانوا شاركوا في التظاهرات التي جرت قبل عامين في الميدان نفسه.

Image caption حدث تراشق بالحجارة بين أنصار الجيش ومعارضيه
Image caption أطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع
Image caption تتزامن المتظاهرات مع ذكرى "أحداث محمد محمود"
Image caption تجمع مؤيدين لوزير الدفاع عبد الفتاح السيسي في ميدان التحرير بمناسبة عيد ميلاده

المزيد حول هذه القصة