إدانة حقوقية لحكم بسجن مواطن كويتي بسبب تغريدة على توتير

Image caption أدين شمساه بتهمة إهانة النبي محمد في تغريدة نشرها على تويتر

انتقد حقوقيون حكما قضائيا بسجن مواطن كويتي يُدعى مصعب شمساه خمسة أعوام بسبب رسالة نشرها على حسابه بموقع "تويتر" حول المعتقدات الشيعية والسنية.

وأدين شمساه الاثنين بتهمة إهانة النبي محمد في تغريدة له حول دور الأئمة في الدين الإسلامي.

ويعد هذا ثاني حكم إدانة بحق مواطن كويتي في التهمة ذاتها خلال ثلاثة أسابيع.

وقالت منظمة هيومن رايتش ووتش إنه "مهينا للكويتيين أن تعطي الحكومة نفسها سلطة تحديد ما يمثل إهانة للدين."

وأكدت المنظمة على ضرورة أن تسقط السلطات الكويتية كافة التهم المنسوبة إلى شمساه، مطالبة المدعون في الكويت بالتوقف عن رفع التهم ضد مواطنين بسبب تعبيره السلم يعن آرائهم السياسية والدينية.

وألقي القبض على شمساه في مايو/أيار واتهم بموجب المادة 111 من قانون العقوبات الكويتي التي تحظر الاستهزاء بالدين.

كما اتهم أيضا بانتهاء قانون الوحدة الوطنية لعام 2012 الذي يجرم نشر أو إذاعة أي محتوى يعتبر مهينا للطوائف والفرق الدينية.

وقال خليل غلام، محامي شمساه، إن موكله أنكر كافة التهم المنسوبة إليه، مشيرا إلى أن المدعين أساءوا فهم تدوينته المتعلقة بالاختلافات بين المذهبين السني والشيعي وبها إشارات لأحفاد النبي.

وأوضح غلام أن شمساه حذف التغريدة بعد عشر دقائق فقط من نشره، وبين قصده في رسالتين لاحقتين.

وكانت محكمة الاستئناف الكويتية قد أيدت حكما بالسجن عشرة أعوام بحق المدون حمد النقي الذي أدين بإهانة النبي محمد وملكي السعودية والبحرين في تدوينة على حسابه بموقع "تويتر".

المزيد حول هذه القصة