النيابة العامة في مصر تخلي سبيل الناشط أحمد ماهر

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أمرت النيابة العامة في مصر بإخلاء سبيل الناشط السياسي مؤسس حركة 6 إبريل، أحمد ماهر، بضمان محل إقامته.

وكان ماهر قد نفى التهم الموجهة إليه بشأن تعديه على عميد بالشرطة وسرقة جهاز الاتصال اللاسلكي الخاص به.

كما نفى ماهر أمام النيابة اتهامه بالتجمهر وقطع الطريق والدعوة إلى مظاهرة دون إخطار الشرطة أو الحصول على موافقة وزارة الداخلية.

وفي سياق متصل، قال مصدر قضائي إن النيابة العامة قررت تجديد حبس الناشط السياسي علاء عبدالفتاح 15 يوما بتهم التجمهر والاعتداء على موظف عام أثناء عمله والتحريض على التظاهر بما يخالف أحكام القانون.

وكانت الشرطة قد ألقت القبض على علاء عبد الفتاح في منزله في ضاحية الهرم مساء الخميس.

وتعود القضية إلى مظاهرة نظمها نشطاء علمانيون أمام مجلس الشورى بميدان التحرير بوسط القاهرة ضد مادة في مسودة الدستور تسمح بمحاكمة المدنيين عسكريا.

وألقت الشرطة القبض على 60 متظاهرا بينهم نساء، قبل أن تطلق سراح 16 من الناشطات المعروفات في وقت لاحق.

وكانت حركة 6 أبريل واحدة من الجماعات السياسية المساهمة بفاعلية في ثورة 25 يناير 2011 التي أجبرت الرئيس المصري حسني مبارك على التخلي عن السلطة.

المزيد حول هذه القصة