اليمن يحظر الدرجات النارية في صنعاء لمواجهة اغتيالات

Image caption السلطات اليمنية تحظر استخدام الدراجات النارية في صنعاء لمدة أسبوعين

حظرت السلطات في اليمن استخدام الدراجات النارية في العاصمة صنعاء لمدة أسبوعين، وذلك بهدف مواجهة موجة اغتيالات والمساعدة على حفظ الأمن.

وقالت وزارة الداخلية إن الحظر مستمر حتى 15 ديسمبر/كانون الاول، تطبيقا لقرار اللجنة العليا للأمن الهادف إلى بسط الأمن وتعزيز الاستقرار.

وتفيد الأنباء الواردة من اليمن اليوم بأن المواطنين التزموا بالحظر في الأغلب.

وكانت شوارع العاصمة اليمنية تعج بالدراجات النارية التي تُستخدم في نقل المواطنين مقابل الحصول على أجر.

وقتل مسحلون مجهولون الأسبوع الماضي خبيرا عسكريا أجنبيا قبل أن يلوذوا بالفرار باستخدام الدراجات النارية.

وقبل ذلك بأيام قليلة، قتل عضو بالبرلمان بنفس الطريقة.

وفي غضون ذلك، اغتال مسلحون نائب قائد اللواء37 مدرع العقيد، أحمد المرفدي، في مدينة القطن بمحافظة حضرموت، جنوبي اليمن.

وقال مصدر في السلطة المحلية بالمحافظة لـ"بي بي سي" إن مسلحين أطلقوا وابلا من الرصاص في اتجاه سيارة المرفدي وأردوه قتيلا على الفور مع أحد حراسه وابنه وأحد المارة .

يذكر أن تقريرا حكوميا قد تحدث عن اغتيال أكثر 250 شخصية عسكرية وأمنية منذ وصول الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى السلطة في فبراير/شباط العام الماضي.

وفرض حظر مماثل في مارس/أيار الماضي عندما كانت صنعاء تستضيف جلسات مؤتمر الحوار الوطني لمناقشة مستقبل البلاد.

المزيد حول هذه القصة