الرئيس الأفغاني يتباحث مع القادة الايرانيين في طهران

Image caption كان باستقبال الرئيس الافغاني نظيره الايراني

وصل الرئيس الافغاني حامد كرزاي الأحد الى طهران لاجراء مباحثات مع القادة الايرانيين، وذلك وسط خلاف بين حكومته والولايات المتحدة حول الاتفاقية الامنية المقترحة التي تنظم وجود القوات الغربية في افغانستان بعد 2014.

وكان في استقبال الرئيس كرزاي نظيره الايراني حسن روحاني.

وسيجري الرئيس الافغاني مباحثات مع الرئيس روحاني ووزير خارجيته محمد جواد ظريف، وذلك في زيارته الثانية للعاصمة الايرانية في الاشهر الاربعة الاخيرة.

وقالت وكالة الانباء الطلابية الايرانية الرسمية إن الجانبين سيبحثان موضوع الاتفاقية الأمنية المذكورة.

وتؤيد ايران بقوة موقف الرئيس كرزاي الرافض للاتفاقية.

وتأتي زيارة الرئيس الافغاني الى ايران بعد يوم واحد من زيارة قام بها لكابول وزير الدفاع الامريكي تشاك هيغل لم يلتق بها بكرزاي كما هو معهود.

وعلل المسؤول الامريكي ذلك بالقول إن كابول تعلم بالموقف الامريكي.

وتطالب الولايات المتحدة والدول الغربية الرئيس الافغاني بالتوقيع على الاتفاقية، ولكن ايران تقول إن الاتفاقية لن تخدم مصالح افغانستان.

وكانت مرضية افخم الناطقة باسم وزارة الخارجية الايرانية قد قالت الثلاثاء "إن ايران لا ترى أي منفعة ترتجى من التوقيع على الاتفاقية لمصالح الشعب الافغاني والحكومة الافغانية على المدى البعيد."