تعديل "واسع النطاق" في الحكومة السودانية

علي عثمان طه
Image caption البشير ينفي اي خلافات مع نائبه المستقيل

أجرى الرئيس السوداني عمر البشير تعديلا واسع النطاق على حكومته وفريق معاونيه شمل نائبيه علي عثمان طه والحاج آدم، وكذلك مساعده نافع علي نافع، إلى جانب عدد من الوزراء.

ومن بين الحقائب الوزارية التي شملها التعديل حقائب النفط والمالية والاتصالات، بينما أبقى البشير على بعض الوزراء الرئيسيين مثل وزير الخارجية علي كرتي.

وقال مسؤولون سودانيون إن التعديلات التي أقرت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد تستهدف إتاحة الفرصة للقيادات الشابة.

"شباب"

وقال البشير، في تجمع شعبي بمنطقة قري، شمالي الخرطوم، إن عثمان طه انسحب من أجل فسح المجال أمام الشباب لتولي المسؤوليات، نافيا أن تكون بين الرجلين أي خلافات سياسية.

وكان الرئيس البشير أكد أن الحكومة الجديدة التي سيتم إعلانها قريبا ستشهد تغييرا كبيرا.

ويعتقد أن التغيير جاء للتخفيف من الغضب الشعبي الذي أعقب قرار رفع الدعم عن أسعار الوقود، وتسبب في احتجاجات عبر البلاد، خلفت قتلى وجرحى.

المزيد حول هذه القصة