الأحزاب في تونس "تصل إلى اتفاق" بشأن اختيار رئيس للوزراء

Image caption شهدت تونس احتجاجات طالبت باستقالة الحكومة التي تقودها حركة النهضة

أعلن رئيس اتحاد الشغل التونسي، حسين عباسي، أن حركة النهضة وأحزاب المعارضة توصلوا إلى اتفاق بشأن تسمية رئيس جديد للوزراء كسبيل لإنهاء الأزمة السياسية التي تعانيها تونس منذ أشهر عدة.

ولم يعلن القادة السياسيون تفاصيل الاتفاق، لكن عباسي أوضح أنه سيعرضها على أحزاب سياسية أخرى خلال جولة جديدة من المحادثات.

ورفض عباسي ذكر أي تفاصيل أخرى.

وتعاني تونس أزمة سياسية منذ يوليو/تموز حين قتل المعارض البارز محمد براهمي، ما أثار احتجاجات طالبت باستقالة الحكومة التي تقودها حركة النهضة.

ومن المنتظر أن يمهد الاتفاق لرئيس وزراء جديد وصولا الى استقالة الحكومة لإنهاء حالة الاحتقان التي أثرت بشكل بالغ على العملية السياسية في تونس بعد إطاحة الرئيس السابق زين العابدين بن علي من سدة الحكم.

وكانت جلسات المفاوضات بين الإسلاميين وأحزاب المعارضة قد علقت في وقت سابق بسبب خلاف بشأن تسمية رئيس الوزراء.

يذكر أن حركة النهضة الإسلامية قد فازت بالأغلبية في انتخابات المجلس التأسيسي، عقب سقوط نظام بن علي.

ووافقت النهضة على تشكيل حكومة جديدة تتولى إدارة البلاد لحين إجراء انتخابات كوسيلة لإنهاء الأزمة السياسية.

المزيد حول هذه القصة