حبس والد تلميذ مصري بتهمة "حث ابنه على حمل مسطرة عليها شعار رابعة"

Image caption يحمل مؤيدو مرسي علامة صفراء تشير لمنطقة رابعة التي شهدت فضا لاعتصام لمؤيدي الإخوان المسلمين بالقوة

أمرت النيابة المصرية بحبس والد تلميذ سجن الشهر الماضي لحيازته مسطرة عليها شعار رابعة، الذي يحمله مؤيدو الرئيس المعزول محمد مرسي.

ووجهت النيابة إلى محمد عبد الغني تهمة "حث" ابنه خالد على حمل المسطرة إلى المدرسة.

ونقلت لوكالة رويترز عن عمرو عبد المقصود المحامي إن التهمة بلا أساس قانوني يمكن ان تستند عليه قضية مشيرا إلى أن ذلك يتم لـمساعدة الجيش على "احكام السيطرة على مقاليد الحكم" في البلاد.

كان الطالب، 15 عاما، تم القبض عليه الشهر الماضي في مدينة كفر الشيخ في دلتا مصر لحيازته المسطرة حيث استدعى مدير المدرسة الشرطة للقبض عليه.

وقالت هبه مريف من منظمة هيومان رايتس واتش لرويترز إن القضية تمثل مدى "التعسف" مع المعارضين منذ عزل مرسي.

وأضافت أن مثل تلك القضايا توضح "استهداف السلطات" لأعضاء جماعة الإخوان المسلمين.

ويحمل مؤيدو مرسي علامة صفراء لأربعة أصابع في اشارة لمنطقة رابعة التي شهدت فضا لاعتصام لمؤيدي جماعة الإخوان المسلمين وقتل خلاله المئات.

ومنذ عزل مرسي في تموز/يوليو الماضي، اعتقلت الشرطة المصرية آلاف من مناصريه والمنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، كما قتل العديد من الأشخاص في اشتباكات مع قوات الأمن.

المزيد حول هذه القصة