مصر: إحالة الرئيس المعزول محمد مرسي للمحاكمة بتهمة " التخابر مع منظمات أجنبية"

مرسي
Image caption يحاكم مرسي في قضية " أحداث الاتحادية"

أحال هشام بركات النائب العام المصري الرئيس المعزول محمد مرسي وعددا من قيادات جماعة الإخوان المسلمين للمحاكمة بتهم " التخابر مع منظمات أجنبية".

وتضمن قرار الإحالة كل من محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان ونائبيه خيرت الشاطر ومحمود عزت، إضافة إلى القياديين بالجماعة سعد الكتاتني ومحمد البلتاجي وعصام العريان وآخرين "لارتكابهم جرائم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد"، حسبما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية.

كما اتهمت النيابة العامة مرسي وقيادات الإخوان تهم "إفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها وتمويل الإرهاب والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها".

ويحاكم مرسي فعليا في قضية أخرى بتهمة " التحريض على العنف وقتل المتظاهرين " المعروفة باسم أحداث قصر الاتحادية الرئاسي.

والرئيس المعزول هو واحد من آلاف الأعضاء في جماعة الإخوان المسلمين الذين ألقت السلطات القبض عليهم في إطار ما تسميه بمكافحة الإرهاب.

وقتل المئات في اشتباكات مع قوات الشرطة منذ عزل الجيش مرسي بعد احتجاجات شعبية ضد حكمه في الثالث من يوليو / تموز الماضي.

ويطالب أنصار مرسي بعودته إلى منصبه، معتبرين تحرك الجيش انقلابا.

المزيد حول هذه القصة