إيران تستأنف محادثاتها مع القوى الدولية الخميس

Image caption محادثات الخميس تتنوال الجوانب التقنية.

قالت إيران إنها ستستأنف مفاوضات تقنية مع القوى الدولية تسمح بتنفيذ الاتفاق النووي المبرم الشهر الماضي، بين الطرفين.

ويقضي الاتفاق بوفق طهران بعض نشاطاتها النووية الأساسية مقابل رفع عقوبات محدودة عنها.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن كبير المفاوضين الإيرانيين، عباس عراقشي، قوله إن المحادثات بين الفرق التقنية قد تتواصل السبت والأحد.

وقد أوقف كبير المفاوضين الإيرانيين محادثات تقنية الخميس الماضي في فيينا، احتجاجا على وضع أمريكا 19 شركة وشخصية إيرانية على قوائم الحظر، وقال إن ذلك يتناقض مع روح الصفقة النووية.

وتقول السلطات الأمريكية إن قرارها لا يتناقض مع صفقة 24 نوفمبر/تشرين الثاني، وأوضحت أنها أخطرت إيران بقرارها مسبقا.

وتظهر هذه التطورات حساسية تنفيذ تدابير الاتفاق، حيث يطالب نواب أمريكيون بالمزيد من العقوبات ضد إيران، وهو ما يراه المتشددون في إيران دليلا على أن أمريكا غير جديرة بالثقة.

وتسعى القوى الستة وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا تعطيل برنامج إيران النووي لمنعها من امتلاك قنبلة نووية. وتنفي إيران أي طموح عسكري عن برنامجها النووي، وتقول إنها بحاجة إلى الطقة النووية لتوليد الكهرباء.

المزيد حول هذه القصة