وزير الداخلية التركي معمر غولير يعرض استقالته

Image caption استخدمت الشرطة خراطيم المياه لتفريق المظاهرات

قدم وزير الداخلية التركي معمر غولير استقالته بسبب اعتقال ابنه الذين اتهم ضمن تحقيقات واسعة بالفساد.

واعتقل اكثر من عشرين شخصا من المقربين من ادارة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان.

ونفى غولير ارتكابه اي مخافات مشيرا الى ان الامر يعود الى رئيس الوزراء بشان استقالته.

وفي اسطنبول تظاهر عدة الاف، بعضهم كان يحمل صناديق احذية فارغة كتب عليها عبارة "ليس لدينا نقود"، في اشارة الى اتهامات للحكومة بتلقي رشاوى.

وطالب المتظاهرون باستقالة حكومة اردوغان.

واستخدمت الشرطة خراطيم المياه والغازات المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين.

وذكرت وكالة دوجان التركية للانباء ان مئات المحتجين تجمعوا في ميدان كاديكوي حاملين لافتات تطالب باستقالة حكومة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان.

وانتقد اردوغان تحقيقات الفساد ووصفها بانها من تدبير "تحالفات ظلامية" وتعهد بالكشف عمن يقفون وراء ذلك.

وعزل ارودوغان بالفعل عشرات من قيادات الشرطة منذ بدء حملة الاعتقالات.

المزيد حول هذه القصة