استمرار الاشتباكات بجامعة الأزهر واعتقال 60 طالبا

Image caption قال أسامة العبد رئيس جامعة الأزهر إنه لا تأجيل لأي امتحانات في أي كلية

قالت وزارة الداخلية المصرية إنها اعتقلت 60 طالبا خلال الاشتباكات التي وقعت اليوم داخل جامعة الأزهر بين قوات الأمن وطلاب مؤيدين لجماعة الإخوان المسلمين بهدف تعطيل الامتحانات.

وأشار البيان إلى أن قوات الأمن تعاملت مع ما وصفته بـ"العناصر" التي قامت بإشعال النيران بأحد مبانى كلية التجارة ومخزن مهملات كلية الزراعة، وتمكنت من إخماد الحريق وتفريق المتظاهرين والسيطرة على الموقف.

وتسود حالة من الكر والفر جامعة الأزهر بمدينة نصر شرقي القاهرة، وذلك بعد أن دخلت قوات الأمن إلى محيط مباني كليات البنات وكليتي الزراعة والعلوم، واستخدمت القنابل المسيلة للدموع.

في غضون ذلك، قال أسامة العبد رئيس جامعة الأزهر إنه لا تأجيل لأي امتحانات في أي كلية، بينما كانت إدارات كليات التجارة والعلوم وطب الأسنان بالجامعة إلى جانب كلية الهندسة بكلية البنات التابعة للجامعة قد أعلنت تأجيلها للامتحانات نتيجة للاشتباكات.

وكان عدد كبير من الطلاب قد مزقوا أوراق الإجابات المعدة لإجراء الامتحانات ومنعوا زملاءهم من الدخول إلى قاعات الامتحان في محاولة لتعطيل الامتحانات المقررة اليوم بعدة كليات.

حصيلة الاشتباكات

Image caption حصيلة اشتباكات أمس الجمعة بلغت خمسة قتلى و56 مصابا

ودعت حركة طلاب ضد الانقلاب طلاب الجامعات الأخرى إلى التجمع أمام جامعة عين شمس والتحرك في مسيرات صوب جامعة الأزهر.

وكانت قوات الأمن انتشرت منذ الساعات الأولى صباح اليوم في محيط جامعة الأزهر، والعديد من الجامعات المصرية لتأمين إجراء الامتحانات.

من جانبه، قال الدكتور خالد الخطيب رئيس وحدة الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة إنهم لم يجر إبلاغهم بعد بحدوث أي حالات وفاة ناجمة عن هذه الاشتباكات.

لكن مواقع للتواصل الاجتماعي نشرت صورا لطالب قالت إنه توفي اليوم جراء الاشتباكات مع قوات الأمن داخل الجامعة.

من ناحية أخرى، أشار الخطيب في اتصال هاتفي مع بي بي سي إلى أن حصيلة اشتباكات أمس الجمعة بلغت خمسة قتلى بواقع حالة وفاة في كل من القاهرة والمنيا ودمياط وحالتي وفاة في أسوان إضافة إلى 56 مصابا.

المزيد حول هذه القصة